السمارة عامل الإقليم يترأس اجتماع موسع خصص لبسط مضامين هذا البرنامج الذي سيوفر على المستوى الوطني 250 ألف فرصة عمل

250

موقع الصحراء الأول:

في إطار تنزيل مقتضيات البرنامج الحكومي ” أوراش “، ترأس السيد حميد نعيمي عامل صاحب الجلالة على إقليم السمارة بقاعة الإجتماعات الكبرى بعمالة الإقليم يومه الثلاثاء 15 مارس 2022 اجتماعا موسعا خصص لبسط مضامين هذا البرنامج الذي سيوفر على المستوى الوطني 250 ألف فرصة عمل خلال سنتين(2022/2023) في إطار أوراش عامة صغرى وكبرى مؤقتة يتم إطلاقها على الصعيد الترابي وذلك لتقديم إجابات فورية للذين عانوا من تداعيات جائحة كوفيد- 19، والأشخاص الذين يجدون صعوبة في الولوج لفرص الشغل.

في بداية هذا الاجتماع ذكر السيد العامل بالأهمية القصوى التي يكتسيها البرنامج والتي تقتضي انخراط وتعبئة جميع المتدخلين لإنجاحه والاستفادة من فرص الادماج التي يتيحها.

 

وشدد السيد عامل اقليم السمارة على ضرورة تظافر جهود جميع المتدخلين قصد الانخراط الإيجابي في إنجاح هذا الورش الاجتماعي الهام الذي سيكون له تأثير إيجابي على مستوى إدماج العديد من الفئات في النسيج الاقتصادي والاجتماعي.

وقدم العامل بهذه المناسبة شرحا مبسطا لكيفية تنزيل هذا البرنامج وإخراجه الى حيز الوجود مؤكدا على الدور المحوري للمجلس الاقليمي وعلى ضرورة إضطلاع جميع المتدخلين بالدور المنوط بهم بموجب المساطر المعمول بها .

السيد حميد نعيمي حث على الالتزام التام بتفعيل اليات حكامة هذا البرنامج ضمانا للشفافية ولتكافؤ الفرص، لا سيما من خلال طلبات عروض المشاريع والتي ستنبني على أسس ومعايير مضبوطة من أجل انتقاء التعاونيات والجمعيات التي ستنجز الأوراش المؤقتة.

من جهته أكد السيد محمد سالم البيهي رئيس المجلس الاقليمي للسمارة على أهمية هذا البرنامج وانعكاساته الإيجابية على مستوى تحسين الأوضاع المعيشية للمواطنين لاسيما انه جاء في ظرفية تتسم بجائحة كورونا ونقص في التساقطات المطرية معبرا عن استعداد المجلس التام للانخراط في إنجاح تنزيل هذا البرنامج على مستوى الاقليم.

باقي الداخلات صبت في هذا الإطار حيث عبر الجميع عن الإستعداد التام لتنزل هذا الورش الحكومي الهام على أرض الواقع وفق ضوابطه القانونية و الإدارية.

وتجدر الإشارة، الى أن إقليم السمارة سيستفيد في إطار برنامج “أوراش”، من حوالي 735 منصب شغل مباشر مؤقت، وذلك وفق اتفاقية شراكة للإدماج الاقتصادي للشباب تجمع بين المجلس الإقليمي ووزارة الإدماج الاقتصادي والمقاولة الصغرى والتشغيل والكفاءات.

التعليقات مغلقة.