دورة تكوينية بالسمارة حول موضوع : “الضوابط القانونية المنظمة للشارة في القانون الدولي الإنساني”

147

الصحراء1

دورة تكوينية ينظمها “منتدى دكاترة الصحراء بالسمارة” بتنسيق مع “المكتب الإقليمي للهلال الأحمر المغربي بالسمارة”، حول موضوع: “الضوابط القانونية المنظمة للشارة في القانون الدولي الإنساني.”

نظم “منتدى دكاترة الصحراء بالسمارة”
بتنسيق مع “المكتب الإقليمي للهلال الأحمر المغربي بالسمارة”، دورة تكوينية لفائدة متطوعي ومسعفي الهلال الأحمر المغربي في موضوع: “الضوابط القانونية المنظمة للشارة في القانون الدولي الإنساني.” بمقر الهلال الأحمر المغربي بالسمارة مساء يوم الجمعة 03 يونيو 2022 .

وجاءت فقرات الدورة التكوينية وفق مايلي:
• افتتاح النشاط العلمي بآيات بينات من الذكر الحكيم.
• كلمة رئيس المكتب الإقليمي للهلال الأحمر المغربي بالسمارة السيد: حسن تلوكي، حيث نوه بالمبادرة المتميزة، وعبر عن سعادته بتنظيم الدورة التكوينية في موضوع له أهميته بالنسبة لمتطوعي ومسعفي الهلال الأحمر خاصة ما يتعلق بالشق القانوني، على أن يتم تنظيم أنشطة تعالج جوانب من القانون الدولي الإنساني، والقانون الجنائي الدولي، والقانون الدولي لحقوق الإنسان، بشراكة مع المنتدى.


• كلمة رئيس منتدى دكاترة الصحراء بالسمارة الدكتور السالك كروم، أكد خلالها أن تنظيم هذه الدورة التكوينية يأتي في إطار برنامج المنتدى السنوي، وانفتاحا من هذا الأخير على محيطه، مبرزا أهمية الموضوع، وكذا الدور الكبير الذي تلعبه هذه المنظمات والجمعيات في نشر المعلومة القانونية بين العاملين في إطارها.
بعدها تم تقديم عرض حول موضوع: “الضوابط القانونية المنظمة للشارة في القانون الدولي الإنساني”، أطره الدكتور لحبيب النعيمي- عضو منتدى دكاترة الصحراء بالسمارة، وباحث في القانون الدولي العام. حيث أشار أن الدورة التكوينية تأتي كجزء من توجه المنتدى نحو الانفتاح على شركاء فضاء المجتمع المدني، من مدخل الدعم والتثقيف القانونيين.
إذ قارب عرض الدورة التكوينية مفهوم الشارات في القانون الدولي الإنساني، من زاوية الإطار المعياري الدولي والوطني المنظم لحمل الشارات، بهدف الحماية أو الدلالة، سواء في زمن السلم أو خلال النزاعات المسلحة، ثم صور إساءة استخدامها كالتقليد والغدر، باعتبارها جرائم حرب، تستوجب المساءلة الجنائية أمام ثلاث ميكانيزمات من القضاء الجنائي (المحاكم الوطنية، الولاية الجنائية العالمية، المحكمة الجنائية الدولية).
تم الوقوف أيضا عند بعض الشارات التي تتقاطع مع الصليب والهلال الأحمر، في دعم المجهود الحمائي والإغاثي الإنساني، كشارات الحماية المدنية، علم الهدنة، الأمم المتحدة، الإنشاءات الهندسية المرتبطة بقوى خطيرة، شارات حماية الأعيان الثقافية والتاريخية.
لتختتم الدورة بفتح باب الأسئلة والنقاش حول محتوى العرض، بالإضافة إلى تسليم شواهد تقديرية للمشاركين في فعاليات هذا الحدث التوعوي الإنساني.
وفي الأخير اتفق الطرفان على تنظيم المزيد من الدورات التكوينية والأيام الدراسية في موضوع القانون الدولي الانساني، والقانون الدولي لحقوق الإنسان، والقانون الجنائي الدولي، في أفق عقد شراكة في هذا الإطار بين منتدى دكاترة الصحراء بالسمارة، والمكتب الإقليمي للهلال الأحمر المغربي بالسمارة.

التعليقات مغلقة.