جماعة الدشيرة تحتضن أولى محطات “قافلة القرب بالعالم القروي”

180

الصحراء واحد

جماعة الدشيرة تحتضن أولى محطات “قافلة القرب بالعالم القروي”

نظمت وزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والاسكان وسياسة المدينة، صباح اليوم الثلاثاء، بجماعة الدشيرة المركز قافلة للقرب، وذلك في إطار تقريب الإدارة من المواطنين، لتکون جماعة الدشيرة أول المستقبلين لهذه التطاهرة بإقليم العيون.

وفي هذا الصدد، حضر كل من علي البكام، وإبراهيم بلالي وحكيم احمري ممثلين عن الوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة إلى جانب عدد من عضوات وأعضاء مجلس جماعة الدشيرة الترابية بالإضافة إلى أطر الجماعة وعشرات المواطنين.

وتأتي هذه المبادرة في إطار تنفيذ التوجيهات الملكية السامية لصاحب الجلالة الملك محمد السادس الداعية إلى النهوض بالعالم القروي وإيلائه المزيد من الدعم والاهتمام ضمن “رؤية حديثة” تجعل المواطن القروي في صلب اهتمامات الإدارة، وتفعيلا للأوراش الإستراتيجية الكبرى لوزارة إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة في شقها المتعلق بمواكبة وتأطير التعمير والبناء بالعالم القروي بغية تحسين إطار عيش الساكنة القروية.

وتشارك في تنظيم هذه القافلة المنظمة كل من جماعة الدشيرة الترابية وبإشراف من الوزارة الوصية وبتنسيق مع السلطات الترابية والشركاء المحليين، حيث تم اتخاذ كل الترتيبات والإجراءات اللازمة والكفيلة بتوفير أحسن الظروف لمرور القافلة، وتحقيق الأهداف والغايات المنتظرة.

وتشكل هذه المبادرة المواطنة، تجسيدا لسياسة القرب وبادرة عملية تنتقل بموجبها الوكالات الحضرية إلى الجماعات والساكنة القروية، من أجل الإنصات و الإرشاد و العمل على إيجاد حلول لمشاكل التعمير التي يعاني منها العالم القروي وتقديم جميع الخدمات الممكنة التي تدخل ضمن اختصاصاتها، وكذا الاطلاع من عين المكان على إكراهات الجماعات الترابية القروية المتواجدة بشمال المملكة والسهر على التعاطي الإيجابي معها، من خلال التواصل المباشر مع الساكنة المحلية.

جماعة الدشيرة

التعليقات مغلقة.