“مدارس الأمين” مؤسسة تعليمية رائدة على مستوى جهة العيون الساقية الحمراء

503

الصحراء واحد

يعرف قطاع التربية والتكوين بالعيون، خصوصا قطاع التعليم الخصوصي، تطورا مهما وملحوظا في العقدين الاخيرين، حيث انتشرت عديد المدارس الخاصة في جميع أحياء المدينة، اذ واكبت التطور العمراني الكبير، ولبت حاجيات الأسر، وخلقت نوعا من التنافس الشريف لارضاء أولياء وأباء وأمهات التلاميذ.

مدارس الأمين

وفي هذا الصدد سنتطرف الى مدارس الأمين الخاصة التي فرضت نفسها بقوة باعتبارها أكبر مؤسسة تربوية تعليمية خاصة في الأقاليم الجنوبية، ومن حيث النتائج التي حققها تلاميذ وتلميذات المؤسسة.

التعليم الاولي

تقع مدارس الأمين في شارع الكولونيل ماجور حبوها، تتوسط أحياء العودة والمستقبل والأمل، وتتربع على مساحة كبيرة تصل الى حوالي 20000 متر مربع، وتضم الأسلاك التعليمية والشعب التالية:

 

– سلك التعليم الأولي: الحضانة والروض
– السلك الابتدائي
– السلك الثانوي الإعدادي
– السلك الثانوي التأهيلي
الجذع المشترك علمي / الجذع المشترك علمي (البكالوريا المغربية الدولية)
الأولى باكلوريا :
شعبة العلوم التجريبية
شعبة العلوم الرياضية
الثانية باكلوريا:
شعبة العلوم الرياضية.
شعبة العلوم الفيزيائية.

المركب يتوفر على ثلاث بنايات كل واحدة تحتوي على أربعون حجرة دراسية
بناية مميزة خاصة ب:

الحضانة والروض
ملاعب رياضية
قاعة للتمريض
قاعة للصلاة.

ويشار أن أول موسم دراسي انطلق سنة 1997/1998، بداية بالسلك الابتدائي والمستوى الأول والثاني ابتدائي.
موسم 2001/2002 عرف استكمال جميع مستويات السلك الابتدائي.
موسم 2002/2003 افتتاح السلك الثانوي الإعدادي.
موسم 2004/2005 استكمال جميع مستويات السلك الثانوي الإعدادي.
موسم 2006/2007 افتتاح السلك الثانوي التأهيلي.
موسم 2007/2008 افتتاح المركب التربوي الأمين.
موسم 2008/2009 اول فوج حاصل على البكالوريا بمدارس الأمين.
موسم 2015/2016 افتتاح المسالك الدولية للبكالوريا المغربية بالسلك التأهيلي.
موسم 2016/2017 حصول مدارس الأمين على شهادة الإيزو.
موسم 2018/2019 افتتاح المسالك الدولية بالبكالوريا المغربية بالسلك الإعدادي.
موسم 2019/2020 افتتاح مسلك التعليم الأصيل بالمستوى الأول والثاني ابتدائي.
29 يناير 2020 تتويج مدارس الأمين بشارة اللواء الأخضر من طرف مؤسسة محمد السادس لحماية البيئة في إطار برنامج المدارس الايكولجية.

وفي الأخير يتضح قوة المؤسسة على الجذب والاستقطاب من خلال ضمان جودة المنتوج التعليمي المقدم وفق المناهج والبيداغوجيات المعمول به، ما يخدم العملية التعليمية التعلمية، ويساهم في الرقي بها بالجهة.

التعليقات مغلقة.