لقاء تواصلي مع السيدات والسادة أساتذة مادة علوم الحياة والأرض بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة العيون الساقية الحمراء

151

الصحراء واحد


لقاء تواصلي مع السيدات والسادة أساتذة مادة علوم الحياة والأرض بالأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة العيون الساقية الحمراء
ترأس السيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة العيون الساقية الحمراء يوم الأربعاء 7 شتنبر 2022 بمقر الأكاديمية، لقاء تواصليا مع السيدات والسادة أساتذة مادة علوم الحياة والأرض بالثانوي بسلكيه والعاملين بمختلف المؤسسات التابعة للمديرية الإقليمية العيون، بحضور السيد رئيس قسم الشؤون التربوية، والسيد رئيس قسم تدبير الموارد البشرية والسيد رئيس مصلحة التواصل وتتبع أشغال المجلس الإداري والسيد منسق التفتيش الجهوي التخصصي لمادة علوم الحياة والأرض.
في بداية اللقاء التواصلي رحب السيد مدير الأكاديمية بالحضور، حيث أكد ان هذا الإجتماع يأتي في إطار سلسلة من اللقاءات التي تقوم بها الأكاديمية مع بداية الدخول المدرسي 2022-2023، والتي تهدف إلى الاستعداد منذ البداية لمرحلة دارسية والتعاقد بشأن العديد من الاقتراحات والتوصيات الرامية الي الرقي بمستوى منظومة التربية والتكوين بالجهة، ومن خلال المعطيات والنتائج المتعلقة بامتحانات السنة الدراسية المنصرمة والمرتبطة بالمادة، قدم السيد المدير تحليلا لمختلف الأرقام وماتنطوي عليه من تفسيرات وتقديرات، ومدي تأثير ذلك في النتيجة الإجمالية سواء بالنسبة للتلميذ او المؤسسة التعليمية وكذا الجودة من خلال مختلف الميز المتحصل عليها، و الولوج إلى المؤسسات ذات الاستقطاب المحدود.
والاجتماع هو فرصة للاستماع الي مختلف التصورات والاقتراحات لتطوير المادة بما يخدم مصلحة التلميذ والمصلحة العامة.


فتح المجال بعد ذلك للتدخلات، والتي قدمت إضافات نوعية، وكذا الإكراهات التي تحد من تجويد تدريسها والحلول الملائمة لذلك.
كما تميز اللقاء بكلمة السيد منسق التفتيش الجهوي التخصصي للمادة حيث قدم بعض التوضيحات بخصوص بعض القضايا التي تتعلق بإشكاليات تديس المادة: التفويج ، البرمجة في الامتحان الوطني، المنهاج الدراسي، الكتب المدرسية، المنهجية، الموارد البشرية، المختبرات…


وفي تعقيبه كذلك على مختلف التساؤلات أبرز السيد مدير الأكاديمية ضرورة التمييز بين مختلف المقترحات بين ماهو مركزي وجهوي، وأن الأكاديمية ستعمل حالما تتوصل بالمقترحات ذات الطبيعة المركزية على ارسالها للوزارة لدراستها واتخاذ القرار بشأنها، كما أن الأكاديمية ستواكب جميع المقترحات لتطوير الممارسات التدريسية والتقويمية للمادة.

التعليقات مغلقة.