إيل دو فرانس.. المغرب ضيف شرف المعرض الدولي للإبل

133

الصحراء واحد

يحل المغرب، ممثلا بجهة الداخلة- وادي الذهب، كضيف شرف على المعرض الدولي الثاني للجمال والإبل، الذي سيقام يومي السبت والأحد في جانفري بإقليم إيل دو فرانس.

وذكر المنظمون أن جهة الداخلة- وادي الذهب، المشهورة بتربية الإبل بما لا يقل عن 40 ألف إلى 50 ألف رأس، ستشارك في هذا الحدث بجناح كبير يمكن الزوار من اكتشاف التنوع الثقافي والتراث الغني للصحراء المغربية.

وتعد مشاركة الجهة في هذا المعرض، الذي تم تأجيله العام الماضي بسبب جائحة “كوفيد-19″، مناسبة للترويج لنفسها والتعريف بمؤهلاتها السياحة واستكشاف آفاق اقتصادية جديدة، وذلك من خلال شراكات مع العديد من المدن والبلدات في مقاطعة إيسون وجهة إيل دو فرانس.

وخلال هذه النسخة الثانية، المنظمة تحت رعاية اليونسكو وبدعم من المنظمة الدولية للإبل، سيتمكن الزوار من اكتشاف أكثر من مائة فصيلة من الإبل (جمال ولاما وألبكة)، والتبادل مع المربين بفضاء العرض المقام بالقرب من حديقة الحيوانات (بوا دو مونتمار).

وذكرت بلدية جانفري، الجهة المنظمة للمعرض، أن برنامج هذه الدورة يشمل عروضا للإبل بألوان الدول المشاركة، وكذلك عرضا لكورالي لو مور ”المرأة التي تهمس في أذن الإبل”.

وقبل افتتاح المعرض للجمهور، تم تنظيم سلسلة من اللقاءات والموائد المستديرة والندوات شارك فيها باحثون من المغرب وإيطاليا والإمارات العربية المتحدة والولايات المتحدة الأمريكية وإسبانيا، حيث ناقشوا عددا من القضايا ذات الصلة من بينها صعوبات استيراد الإبل إلى أوروبا.

 

التعليقات مغلقة.